القائمة الرئيسية

الصفحات

ما هي الدفاتر المحاسبية حسب النظام المحاسبي المالي الجزائري؟

ما هي الدفاتر المحاسبية حسب النظام المحاسبي المالي الجزائري؟


لقد الزم القانون التجاري الجزا ئري في مواده من "09" الى "18" التاجر سواء كان معنوي او طبيعي على مسك الدفاتر المحاسبية و التي تتمثل في دفتراليومية le journal  و دفتر جرد livre d'inventaire comptable حيث وضع المشرع عدة شروط وقواعد لمسك هذه الدفاتر و بيّن الهدف من استخدامها.
كما ان المادة "20" من القانون 07-11 المتضمن النظام المحاسبي المالي قد نصت هي كذلك على الزامية مسك المؤسسة للدفاتر المحاسبية التالية :

دفتر اليومية le journal، دفتر الاستاذ le grand livre و دفتر الجرد livre d'inventaire.

غير انه في  المادة "21" من نفس القانون لم يتم ذكر دفتر الاستاذ le grand livre.

و للعلم فان الدفاتر المحاسبة يتم ترقيمها والتاشير عليها من طرف رئيس المحكم لتكون لها الصفة القانونية و الثبوتية امام العدالة.

كما الزم القانون الجزائري اعتماد وثائق الإثبات عند كل تسجيل محاسبي ( فواتير، سندات، عقود،...الخ) و كذا الاحتفاظ بهذه الدفاتر والوثائق لمدة 10 سنوات. ولقد حدد القانون التجاري شروط مسك دفاتر المحاسبية والمتمثلة فيما يلي :

  •   عدم الشطب فيها أو التمزيق منها أو ترك فرغات أو الكتابة على الهوامش؛
  •   كما اوجب جمع مبالغ الصفحات ونقل المجموع أسفل الصفحة المنتهية إلى بداية الصفحة الموالية ويدعى بالمجموع المرحل؛

 الدفاتر المحاسبية في القانون الجزائري :

دفتر اليومية le journal:

هو دفتر رسمي إجباري مرقم وعليه ختم المحكمة تسجل فيه يوميا كل العمليات التي تقوم بها المؤسسة حسب تسلسلها الزمني و وفقا لمبدأ القيد المزدوج مع الإثبات بواسطة السندات والوثائق المحتفظ بها لضمان صدقيتها، وتأخذ اليومية الشكل التالي :
 

يسمى التسجيل المحاسبي في اليومية بالقيد المحاسبي.

هام: تعتبر الميزانية الافتتاحية في 01/01/ن عملية محاسبية يجب تسجيلها في دفتر اليومية ويسمى تسجيلها بقيد بداية النشاط او اثبات ارصدة الميزا نية الافتتاحية.

دفتر الأستاذ le grand livre:

هو دفتر يضم كل الحسابات التي استعملتها المؤسسة خلال الدورة واستخراج أرصدتها, كما انه إلزامي و ضروري بالنسبة لممؤسسة، ويتم ترحيل الحسابات من دفتر اليومية إلى دفتر الأستاذ.ويعتبر اهم من اليومية لسير عمليات المختلفة للمؤسسة.

شكل دفتر الاستاذ المبسط: 


ملاحظة: لمعرفة كيفية سير الحساب تم التطرق لها في موضوع الحساب

دفتر الجرد المحاسبي livre d'inventaire comptable:

هو دفتر تسجل فيه الميزانية الختامية وحسابات النتائج في نهاية الدورة المحاسبي اي 31/12/ن.

ميزان المراجعة la balance:

هو ليس دفترا محاسبيا بل عبارة عن جدول اختياري يتم إعداده ضروريا ويحتوي جميع الحسابات الموجودة في دفتر الأستاذ والتي استخدمت خلال الدورة لمراجعة العمليات التي قامت بها المؤسسة ، فهو أداة قياس و توازن حسابي يستخدم من أجل التأكد من صحة الترحيل و الترصيد والتسجيل. كما يعتبر ميزان المراجعة أداة للمراقبة والتأكد من صحّة المعلومات والحسابات، كما يساعد المؤسسة على اكتشاف الأخطاء، سواء في اليومية أو عند الترحيل إلى دفتر الأستاذ. ويحتوي على أسماء جميع الحسابات الواردة في دفترالأستاذ. وتكمن أهميته فيما يلي :
  • التأكد من صحة تنظيم الأوارق الثبوتية للقيود؛
  • التأكد من صحة قيود دفتر اليومية؛
  • التأكد من صحة ترحيل قيود اليومية إلى حساباتها في دفتر الأستاذ؛
  • التأكد من صحة ترصيد و تجميع الحسابات؛

    للتمهيد لعملية إعداد الميزانية الختامية وحساب النتائج. ويمكن التميز بين نوعين من ميزان المراجعة :
  • ميزان المراجعة قبل الجرد؛
  •  ميزا ن المراجعة بعد الجرد؛
ويكمن الفرق بينهما في كون ان ميزان المراجعة بعد الجرد يحتوي على عمليات نهاية السنة والتسويات المرفقة لها .

اذا توفرت شروط المساواة بين مجموع الأرصدة لميزان المراجعة فهذ لا يعني ابدا  بالضرورة عدم وجود أخطاء.

ملاحظة: عند إعداد ميزان المراجعة لابد من التأكد مما يلي :

  • المجاميع : مجموع المبالغ المدينة = مجموع المبالغ الدائنة.
  • الأرصدة : مجموع الأرصدة المدينة = مجموع الأرصدة الدائنة.

كما يتم ترحيل كل الحسابات من دفتر الأستاذ إلى ميزان المراجعة بما فيها الحسابات المرصدة.

  • الترتيب: من الصنف الأول إلى الصنف السابع، منيا المرصدة وغير المرصدة. ويأخذ ميزان المراجعة  حسب الشكل التالي :

 

ملاحظة هامة: ان المجموع المحصل عميه في خانة المبالغ المدينة والدائنة في ميزا ن المراجعة يجب ان يكون نفس المبلغ الموجود في مجموع اليومية .
 

نتمنى ان يكون الموضوع مفيدا ،اذا كان هناك اي تصحيح او اقتراح لا تتردد في ارساله او وضعه في التعليقات و شكرا.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

فهرس الموضوع